استهلاك

انتاج 423.000 قنطار من اللحوم الحمراء في الجلفة خلال 2013

14/04 15h18

الجلفة - حققت ولاية الجلفة إنتاجا وافرا من اللحوم الحمراء خلال الموسم الفلاحي 2012-2013 فاق كمية 423.000 قنطار محتلة بذلك الصدارة على المستوى الوطني في توفير هذه المادة الاستهلاكية.

وذكر مسؤولو المصالح الفلاحية أنه بفضل هذا الإنتاج فان ولاية الجلفة تشارك في توفير مادة اللحوم الحمراء بنسبة 9 بالمائة من الإنتاج الوطني محتلة بذلك المرتبة الأولى وطنيا.

كما تجاوزت الولاية بهذا الانتاج مؤشرات عقود النجاعة التي كانت تتوقع بلوغ 287.620 قنطارا خلال 2013 فيما بلغت القيمة المالية له ما يقارب 44 مليار 551 مليون دج.

وتحتل بلدية عين الإبل بولاية الجلفة المرتبة الأول من بين بلديات الوطن وذلك للمرة الثانية كمنتج قوي للحوم الحمراء.

و تفيد معطيات المصالح الفلاحية أن معدل الإنتاج في شعبة اللحوم الحمراء بولاية الجلفة هي في تزايد مستمر. فبعد أن كان الانتاج لا يتعدى 228.000 قنطار في 2004 تضاعف خلال 10 سنوات.

ويرجع المختصون التطور الحاصل في هذا الامنتاج إلى عدة عوامل أهمها العدد الكبير للموالين وتشبثهم بمهنة تربية الأغنام حيث يقارب عدد رؤوس الماشية بالولاية الجلفة ال3 ملايين رأسا.

كما ساهم في تطوير هذه الشعبة و الارتقاء بها اجراءات المرافقة التي توفر الدولة للموالين سواءا من حيث توفير الأعلاف المدعمة أو من حيث توسيع مساحات الرعي و تهيئة فضاءات و محميات لتوفير الأعلاف الطبيعية وكذا الاهتمام بالصحة الحيوانية.

تعاونية الحبوب والبقول الجافة.. أداة فعالة لمرافقة الموالين

ومن بين اجراءات مرافقة الدولة للموالين هناك عملية توزيع الأعلاف المدعمة لفائدة الموال. وفي هذا الصدد يفيد السيد محمد بريكي مدير تعاونية الحبوب والخضر الجافة في تصريح ل/وأج أنه تم خلال سنتي 2012 و 2013 توزيع أكثر من مليون قنطار من مادة الأعلاف لفائدة قرابة 7000 موال استفادوا من العملية بشكل منتظم.

وأضاف هذا المسؤول أن الدعم المتواصل للموال في إطار توزيع الأعلاف المتمثلة في مادة الشعير ترجم خلال الثلاثي الأول من العام الجاري بتوزيع نحو 150.000 قنطار.

و ذكر السيد بريكي أنه في سياق مواصلة الدولة لمرافقة الموال هناك مشروع سيتم تجسيده في الأفق القريب يخص تعزيز قدرات التخزين بالولاية حيث سيتم إنجاز مخازن جديدة للحبوب بوسائل متطورة و حديثة بطاقة استيعاب 200.000 قنطار و ذلك ببلدية حاسي بحبح.

ويتوخى من إنجاز هذه الوحدة تسهيل توزيع الأعلاف واستقبال منتوج الفلاحين من الحبوب مما يعني تطوير هذه العملية التي لها صلة كبيرة بتربية المواشي ومن ثمة ترقيتها.

مركب المذبح الجهوي .. مشروع تنموي هام

ويعتبر مركب المذبح الجهوي الذي هو في طور الإنجاز ببلدية حاسي بحبح (50 كلم شمال الجلفة) مكسبا تنمويا هاما يعول عليه بعد استلامه هذه السنة في توفير اللحوم الحمراء من خلال ضمان الإنتاجية و سير حركيتها التجارية.

كما يتوخى من هذا المركب الثالث من نوعه على المستوى الوطني والذي رصد له غلاف مالي بقيمة 912 مليون دج بعث ديناميكية جديدة بسوق المواشي بقصد توفير اللحوم الحمراء وضبط سوقها على المستوى الوطني.

وسيقوم المركب خلال العام الأول من استغلاله بذبح و معالجة 450.000 رأسا من الأغنام والأبقار موفرا بذلك ما قدره 12.000 طن من اللحوم الحمراء لفائدة السوق الوطنية.

كما أن هذا المركب قابل لمعالجة 624.000 رأس من الأغنام والأبقار سنويا و من ثمة توفير 16.800 طن من اللحوم الحمراء.

و في إطار المساعي الرامية إلى إنجاح هذا الاستثمار العمومي الذي سيساهم في دعم إنتاجية اللحوم الحمراء محليا و حتى جهويا عقدت مؤخرا شركة مساهمات الدولة للإنتاج الحيواني "برودا" صاحبة المشروع و الجزائرية للحوم الحمراء و بنك الفلاحة والتنمية الريفية لقاءا مع موالي الولاية والمناطق المجاورة حول كيفية ضمان تمويل هذا المركب برؤوس الماشية.

  • version imprimable de l'article
  • envoyer l'article par mail
أخبار محلية
  • تأخر المشاريع السكنية بالبليدة: المطالبة بإعداد جدول زمني يحدد تواريخ التسليم ...اقرأ المزيد
  • تجاوب معتبر لمواطني الشلف مع حملة التطوع وتنظيف المدينة...اقرأ المزيد
  • البليدة : 132 حريق غابات يتسبب في إتلاف أزيد من 341 هكتار من النباتات منذ الفاتح يونيو...اقرأ المزيد
  • الصندوق الجهوي للتعاون الفلاحي بالشلف: أزيد من 800 عقد تأمين فلاحي منذ بداية السنة...اقرأ المزيد
  • البليدة: نحو تنصيب أكثر من 900 كاميرا مراقبة مستقبلا (أمن وطني)...اقرأ المزيد
فيديو